Quantcast
منوعات

هذه الفنانة استبعدت بسبب جمالها الفاتن.. لن تصدق من هي التي كانت المرشحة الأولى لدور «فاطمة كشري» في المسلسل الشهير لن أعيش في جلباب أبي ؟

في 17 من سبتمبر من عام 1960، ولدت نجمة قديرة أسعدت جمهورها وفرضت احترامها على الجميع، إنها الفنانة عبلة كامل.

 

تظهر عبلة كامل بين الحين والآخر لتقلب الموازين بعمل تقدمه ثم تختفي، تفضل الابتعاد عن الأضواء لتهنأ بحياتها الخاصة، ولكن هذا لا يمنعها من الإبداع،

 

 

ورغم أن كل أعمالها ناجحة، إلا أن دور فاطمة كشري الذي قدمته أمام الراحل نور الشريف بمسلسل لن أعيش في جلباب أبي، يظل أبرزها.

 

عندما بدأ صناع العمل في تسكين الأدوار، كانت يسرا هي المرشحة الأولى وبقوة لدور فاطمة كشري زوجة عبدالغفور البرعي، ونظرًا لجمالها أصر السيناريست مصطفى محرم على استبعادها، حيث كان يرى أن جمال يسرا لا يتناسب مع دور فتاة شعبية من بيئة فقيرة تعيش حياة صعبة.

 

 

وبعد استبعاد يسرا كانت النجمة الراحلة معالي زايد هي المرشحة الثانية للدور، لكن اجتمعت الآراء على رفضها نظرًا لكثيرة المشاكل التي تتسبب فيها في كواليس أعمالها، فوقع الاختيار النهائي على عبلة كامل، والتي أدت الدور بشكل مذهل، لم تكن تقدر نجمة غيرها على أدائه بهذه الطريقة.

 

أيضاً كان محمود عبدالعزيز هو المرشح الأول لدور عبد الغفور البرعي، ولكنه اعتذر عنه بسبب انشغاله بتصوير أعمال أخرى، ليسند الدور إلى نور الشريف ويصبح علامة مميزة في مسيرته الفنية،

 

 

حتى دور المعلم سردينة والذي قدمه الفنان عبدالرحمن أبو زهرة كان مرشحاً له الراحل حسن حسني، ولكن لم يتوصل لاتفاق مع جهة الإنتاج على أجره واعتذر عنه.