Quantcast
منوعات

نجمة مسلسل صفاء السبع.. لن تصدقوا كيف غدر بها الزمان وتغيرت ملامحها وأجبرها على اعتزال الفن! شاهد

فنانة ظهرت في الوسط الفني لبضع سنوات، ميزتها ملامحها الأجنبية وكانت واحدة من أجمل فاتنات السينما في الثمانينات.

 

 

فعلى الرغم من أن أعمالها الفني تخطت تقريبا الاثنين وأربعين عمل فني ولكنها استطاعت أن تبرز نفسها وبقوة في الوسط الفني، وعلي الرغم من أنها حققت نجاح كبير وقت ذلك إلا أن قررت أن تعتزل ولا تعود للفن مرة أخرى، إنها الفنانة الجميلة صفاء السبع التي يحل اليوم عيد ميلادها الـ60.

 

ولدت صفاء السبع، في 24 أكتوبر عام 1957، وحصلت على بكالوريوس في الفنون المسرحية، وبذلك أصبحت فنانة بالموهبة والعلم معًا، كما أنها نشأت في عائلة فنية، فوالدها هو الفنان الراحل محمد السبع، الذي رحل في 6 أبريل عام 2007 بعد صراع طويل مع مرض السرطان.

 

تنوعت أعمال صفاء السبع بين الدراما والسينما، وشاركت في عدة مسلسلات، من بينها “آسف لا يوجد حل” و”البراري والحامول” و”الحفار”.

 

أما في السينما فشاركت في أفلام “لعبة الأشرار” و”نساء صعاليك” و”تحت التهديد” و”بوابة إبليس” و”سيداتي آنساتي” “ونص أرنب”، وبلغ رصيدها ما يقرب من 42 عمل فني.

 

وبالرغم من بزوغ نجم صفاء السبع في سماء الفن، خلال فترة السبعينات والثمانينات، إلى أنها وبشكل مفاجئ قررت الاعتزال والابتعاد عن الفن نهائياً وعن الأضواء تماماً، بعد زواجها من ضابط شرطة، وإنجابها لفتاة وحيدة أسمتها “عبير”.

 

 

 

ولم تظهر السبع على شاشات التلفزيون، بعد قرار اعتزالها ولم يذكر اسمها في الصحف إلا في تصريح لها عام (2007)، بعد وفاة والدها الفنان الراحل محمد السبع،

 

 

متأثراً بإصابته بالسرطان الذي أنهكه طيلة شهرين كاملين، ونعته صفاء باعتبارها كبرى بناته قائلة: “فقدت أحن قلب في الدنيا.. كان نعم الأب..

 

 

تربينا معه على الدين وتعاليمه الصحيحة وقد ظهر الالتزام في كل أعماله التي قدمها سواء دينية وتاريخية وفي الأدعية المسجلة بصوته بالإذاعة والتليفزيون..

 

 

وقد تمتع بحب الجميع وكان آخر كلامه لنا أن يظل الحب والمودة بيننا وألا ننقطع عن ذكر الله لأنه خشي الله في كل أعماله”.