Quantcast
منوعات

مذيعة شهيرة للغاية ؛؛تخرج عن صمتها وتنهار بالبكاء [زوجي يطفي السجائر في جسدي] وكنت انام في الحمام ولمن اخرج يضربني ويشعل النيران !

أثارت مذيعة شهيرة جدلًا بعد قيامها بالاحتفال بحصولها على الخلع من زوجها؛ بعد أن عاشت معه عامين من الجحيم والإهانة، على حد وصفها.

 

وبدأ الأمر باحتفال الإعلامية آلاء عبد العزيز عبر حسابها على موقع «فيسبوك»، بصدور حكم الخلع من زوجها، إذ قالت خلال منشور كتبته: «أنا حرة بعد معاناة سنتين لمحاولة نيل الحرية».

 

وتابعت :«أخيرًا.. مافرحتش يوم فرحي زي يوم حكم الخلع ما صدر، عاوزاكوا تباركوا لي بقى»
وبعد استغراب الكثير من المواطنين لهذا الاحتفال الغريب، كشفت الإعلامية المصرية عن المعاناة التي رأتها مع زوجها.

 

وقالت إنها لم تعيش معه في استقرار سوى شهرين، وبعد ذلك بدأت الغيرة تسيطر عليه، مما دفعه لمنعها من الخروج من المنزل وحبسها.

 

وصدمت الجمهور بعد أن كشفت أنه كان يطفأ السجائر في جسدها، وكان يلقنها ضربًا مبرحًا.
ولفتت إلى أنها كانت تلجأ للنوم بداخل الحمام؛

 

 

للهروب منه، إلا أنه كان يقوم بإشعال النيران من أسفل باب الحمام؛ لكي تختنق وتخرج.
وقالت إنها بعد الخروج من الحمام كان يبرحها ضربَا بشكل لا يتحمله أحد.

 

والغريب في الأمر هو أن أسرتها تخلت عنها، فلم تجد أي مساندة، فكان الجميع يطالبها بالعودة لمنزل الزوجية دون أن تتكلم.

 

 وآلاء عبد العزيز، هي مذيعة وإعلامية مصرية، قدمت العديد من البرامج على قناة «الحدث اليوم».

 

وعملت مقدمة برنامج «الأكيلة»، ومقدمة برنامج «صباحك سكر مع آلاء»، وغيره من البرامج.