منوعات

(للكبار فقط ) انكشاف اسرار مثيرة للغاية.. هذه هي المرأة التي (عاشرت رشدي اباظة بالاجبار واعتدت عليه في طفولته) .. لن تصدق من هي.

رشدي أباظة ممثل مصري، ولد في عام 1926 لأم إيطالية وأب مصري. حصل على البكالوريا من كلية سان مارك بالأسكندرية، لكنه لم يكمل دراسته الجامعية بسبب عشقه للرياضة.

 

 

 

بدأ حياته في عالم السينما حين أسند إليه المخرج بركات دورًا مهمًا في فيلم المليونيرة الصغيرة عام 1948، وفي عام 1950 سافر إلى إيطاليا لمدة ستة أشهر على أمل الظهور في أفلام إيطالية، ولكن لم يكتب له النجاح هناك.

 

 

ومن اهم الاحداث التي أثرت في دنجوان السينما، فقد تعرض في طفولته للإغتصاب حسب ما صرح به في حوار له مع مجلة”الشبكة” اللبنانية”،

 

 

وأوضح، بإنه إثناء مذاكرته للدروس مع زميله والذي تعمل والدته في الخياطه، كنت أذاكر:”كنت أذاكر دروسي مع زميل لي، وكنت أمضي معه الساعات حتى منتصف الليل،

 

 

وأمه في الغرفة الثانية ساهرة على ماكينتها لا تتركها إلا لتجهز لنا طعامًا أو مشروبًا”.   وأشار”أباظة”، وفي إحدى الليالي، طلبت من زميله نجلها بأن يقوم بالذهاب وشراء كبابًا من الحاتي،

 

 

ثم اتجه زميله على الفور للذهاب ورفضت السيدة خروجه مع زميله، وكانت حجتها بعدم إمكانية خروج الضيف من المنزل، وطلبت منه الإنتظار معها ليونس وحدتها، ثم أكد ذلك زميله وقال له ” ابقى هنا يا رشدي وسأعود بعد قليل”.

 

 

 وتابع، بعد نزول صديقه، من المنزل جردته والدته زميله من ملابسه، وشعر بالخجل الشديد، وأغتصبته، وشعر بالضيق من خيانته لصديق عمره، معبرا”شعرت بالضيق وقتها بسبب خيانتي لصديقي”.

 

يذكر أن من  أهم أفلام رشدي أباظة : (امرأة على الطريق، الطريق، طريق الأمل، الرجل الثاني، صراع في النيل، في بيتنا رجل، الزوجة رقم 13). توفي في عام 1980 بعد معاناة مع سرطان المخ.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button