منوعات

تفاصيل صادمة: وقعت في غرام فريد الأطرش.. وبحيلة ذكية اجبرت رشدي اباظة على خيانة فاتن حمامة.. تزوجت 9 مرات والخامس كان محللاً؟

هي واحدة من أشهر سمراوات الشاشة العربية ..قدمت العديد من الأدوار البارزة في السينما، وتميزت بأدوار الفتاة الشريرة،

 

 

وأصبحت رمزا للفتاة العابثة الارستقراطية المستهترة التي توقع الرجال في حبائلها بحثا عن المال، هي الفنانة الراحلة لولا صدقي.

 

 

ولدت لولا صدقي في 7 أكتوبر من عام 1923 لأم أيطالية وأب مصري وهو الكاتب والمؤلف المسرحي أمين صدقي،

 

 

بدأت حياتها الفنية كراقصة في الكباريهات وكانت مجرد طريق للوصول للتمثيل وهو حلمها الأول، حيث التحقت بفرقة أمين توفيق المسرحية وذلك بمساعدة والدها.

 

أتاحت لها شقيقتها الفنانة صفية، التي سبقتها إلى مجال الفن بسنوات طويلة، فرصة أولى في السينما مع الفنان محسن سرحان في فيلم “حياة الظلام” عام 1940.

 

إصابة لولا بالأنيميا والضعف العام جعلها تبتعد عن المسرح بسبب المجهود البدني الشاق الذي يحتاجه، وتفرغت للسينما حيث قدمت أكثر من 49 فيلمًا من الأفلام الشهيرة.

 

 

من أشهر أفلامها (عفريتة هانم مع فريد الأطرش، يا حلاوة الحب مع محمد فوزي، النمر مع أنور وجدي ونعيمة عاكف وغيرها من الأفلام الشهيرة.

 

 

وقعت في غرام فريد الأطرش من أول نظرة أثناء اشتراكهما في فيلم “عفريتة هانم”، ولكن واجهت رفض وصدها بشكل غير مباشر حيث كان خلال تلك الفترة مركزا في عمله الفني

 

 

لذلك رفض حب سامية جمال أيضا مما تسبب لها في جرح كبير وهي التي رافقته في العديد من أعماله وأشهر من رقصت على موسيقاه.

 

واثناء مشاركتها في فيلم “المليونيرة الصغيرة” مع فاتن حمامة شاهدت الفنان رشدي أباظة فأعجبت به جدًا، علي الرغم من كونه فنان شاب حينها يتحسس طريقه نحو النجومية،

 

 

ولكن أباظة وقع في غرام “سري” من طرف واحد، وحينما أدرك مشاعر لولا تجاهلها في البداية، ولكن عزوف فاتن عنه جعله يستجيب لحب لولا صدقي ويبادلها العشق والغرام وليقضيا معًا عامًا كاملًا من الغرام، ويقال أنهما تزوجا سرًا.

 

 

تزوجت لولا 9 مرات وكان أول أزواجها محمد راغب، أشهر رسامي الأفيشات السينمائية في الأربعينيات، أما الزوج الثاني فكان شابا ثريا من عائلة عريقة، وسرعان ما انفصلا،

 

 

بعدها تزوجت من المصور السينمائي الشهير جياني دالمانو، الذي أشهر إسلامه من أجل الزواج منها، ولم يستمر زواجهما سوى 6 أشهر وكان زوجها الرابع شاب ثري مولعا بها، ولكن دبت الخلافات بينهما لدرجة أنهما انفصلا 3 مرات.

 

 

وكان الزوج الخامس محللا للزوج الرابع، أما الزوج السادس فكان رساما فرنسيا، ولم يستمر زواجهما سوى عام، وانفصلا بسبب استدعائه للعودة لباريس وكان زوجها السابع شاب ايطالي، يشغل منصب مدير فندقي المقطم والمنتزه.

 

وبعد انفصالهما تزوجت من علي رضوان مدير إنتاج شركتها السينمائية وبعد انفصالهما تزوجت من رجل أعمال أرمني التقت به في لبنان وبعدها سافرا للعيش في روما، إلى أن توفيت في 8 مايو 2001، عن عمر ناهز 77 عاما.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button